الأحد، 28 فبراير 2021

( Mummified baboons reveal the far reachof early Egyptian mariners ) ( قرد البابون المحنط يكشف عن مدى بعيد من البحارة المصريين الأوائل )

( Mummified baboons reveal the far reachof early Egyptian mariners )

( قرد البابون المحنط يكشف عن مدى بعيد من البحارة المصريين الأوائل )

================================

• Nathaniel J Dominy1
*, Salima Ikram2
, Gillian L Moritz1†, Patrick V Wheatley3
John N Christensen3
, Jonathan W Chipman4
, Paul L Koch5

• 1Departments of Anthropology and Biological Sciences, Dartmouth College,
Hanover, United States; 2Department of Sociology, Egyptology, andAnthropology,
American University in Cairo, New Cairo, Egypt; 3Center for Isotope Geochemistry,Lawrence Berkeley National Laboratory, Berkeley, United States; 4Department ofGeography, Dartmouth College, Hanover, United States; 5Department of Earth and
Planetary Sciences, University of California, Santa Cruz, Santa Cruz, United States .

• Abstract The Red Sea was witness to important events during human history, including the firstlong steps in a trade network (the spice route) that would drive maritime technology and shape
geopolitical fortunes for thousands of years. Punt was a pivotal early node in the rise of this enterprise, serving as an important emporium for luxury goods, including sacred baboons (Papio
hamadryas), but its location is disputed. Here, we use geospatial variation in the oxygen and strontium isotope ratios of 155 baboons from 77 locations to estimate the geoprovenance of
mummified baboons recovered from ancient Egyptian temples and tombs. Five Ptolemaicspecimens of P. anubis (404–40 BC) showed evidence of long-term residency in Egypt prior to
mummification, consistent with a captive breeding program. Two New Kingdom specimens of P.hamadryas were sourced to a region that encompasses much of present-day Ethiopia, Eritrea, andDjibouti, and portions of Somalia and Yemen. This result is a testament to the tremendous reach ofEgyptian seafaring during the 2nd millennium BC. It also corroborates the balance of scholarlyconjecture on the location of Punt .
________________________________________

• كانت بلاد بونت مركزاً و شريكاً تجارياً رئيساً لقدماء المصريين لفترة لا تقل عن 1100 عام فقد كانت مصدراً مهماً للسلع الكمالية كالبخور و الذهب و جلود النمور و قردة البابون الحية .

• غير أن موقع هذه البلاد الجغرافي ظل موضع جدل بين العلماء طيلة 150 عاما إذ يعتقد العلماء أنها تقع في منطقة ما مطلة على خليج عدن إما في الناحية الأفريقية أو في شبه الجزيرة العربية .

• لكن دراسة علمية حديثة نُشِرت نتائجها في دورية " إي لايف " ( eLife ) في 15 من ديسمبر / كانون الأول الحالي إستطاعت تحديد موقع بلاد بونت إعتماداً على الأصل الجغرافي لقرد البابون الذي قام المصريون القدماء بتحنيطه .

• الدراسة قادها علماء من كلية دارتموث Dartmouth College بالولايات المتحدة بالتعاون مع عالمة المصريات الدكتورة سليمة إكرام من الجامعة الأميركية بالقاهرة American University in Cairo .
________________________________________

• و في الدراسة قام العلماء بتحليل نظائر العناصر المكونة لأجساد البابون المُحنَّطة و المكتشفة في معابد و مقابر القدماء المصريين و من ثم مقارنتها بقرد البابون الحديث الموجود في شرق أفريقيا و جنوب شبه الجزيرة العربية .

• و من خلال تحديد الأصل الجغرافي لـ 155 قرداً محنطاً تم إنتشالها من المقابر و المعابد المصرية القديمة إستطاع فريق من الباحثين حل اللغز و معرفة موقع بلاد " بنط " التجارية و ذلك بعد فحص عينات من المتحف البريطاني و متحف بيتري للآثار المصرية في كلية لندن الجامعية حيث ركزت دراستهم على مومياوات من عصر الدولة الحديثة ( 1550 إلى 1069 قبل الميلاد ) و العصر البطلمي ( 305 إلى 30 قبل الميلاد ) .

• و فحص الباحثون عينات الأنسجة لـ 155 قرداً من 77 موقعاً في شرق إفريقيا و جنوب شبه الجزيرة العربية لحساب موقع مدينة " بنط " المفترض بدقة و التي إنتهوا إلى وجودها جنوب البحر الأحمر .

و مع ذلك يظل موقعها الدقيق موضع نقاش كبير .
________________________________________

رابط الدراسة العلمية المحكمة باللغة الإنجليزية : 

- https://elifesciences.org/search?for=Punt+
________________________________________

• تعليقي :

من خلال بحثي الطويل حول بلاد بونت بشكل عام و قراءة الكثير من الكتب و المراجع و المصادر العلمية باللغة العربية و الإنجليزية وجدت بأن الكثير جداً من الدلائل تشير بشكل مباشر و واضح بأن بونت هي جنوب الجزيرة العربية اليمن مع بعض من أجزاء مناطق جنوب شرق إفريقيا و تحديداً أجزاء من الصومال و جيبوتي و إريتريا + أدلة قطعية وجدها عالمان النباتات ( هيبر و وليام ) عن طريق أخذ عينات و فحصها بالكربون المشع و ثبت بأن أفضل و أجود أنواع هذه الأشجار من البخور لا توجد إلا في جنوب الجزيرة العربية في اليمن و عُمان اليوم فقط + هذه الدراسة اليوم الجديدة العلمية التي رسمت خريطة المواقع الأقرب لبلاد بونت و كانت اليمن منه طبعاً عملية الربط هنا واضحة حتى الآن ترجح اليمن بشكل كبير جداً بأنها هي منطقة بلاد بونت القديمة منذ فترة عهد الدولة القديمة + آراء الكثير من علماء المصريات و علماء الآثار المصرية الذين يذهبون بأن بونت هي اليمن .

• و هذا رابط تحليل نباتات أشجار البخور الذي يدعم ذلك و هو منشور لي سابق مدعم بالمصدر العلمي الموثق :

- https://m.facebook.com/story/graphql_permalink/?graphql_id=UzpfSTEwMDAwOTY1OTM0ODcwNTpWSzoyOTgyNDk2NzExODc4NDg0
________________________________________







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق