الأربعاء، 25 أبريل 2018

( اليمن القديم من أقدم المستوطنات البشرية في العالم و مهد الإنسان الأول )

( اليمن القديم من أقدم المستوطنات البشرية في العالم و مهد الإنسان الأول )
_________________________________________________

مدخل توضيحي : -

تعتبر اليمن جنوب الجزيرة العربية من أوائل المناطق في العالم التي وجد البشر الإنسان فيها منذ 2 مليون سنة بحسب ما هو موجود و متوفر من معثورات و مخلفات أركيلوجية وجدت على أرضه السحيقة و هي توازي في قدمها ما وجد في جنوب شرق إفريقيا في مناطق جنوب إفريقيا و تنزانيا و كينيا و إثيوبيا و هذه أقدم تواجد للبشر على الأرض بحسب ما هو مثبوت أركيلوجيا آثريا حتى هذه اللحظة من كتابة هذا البحث المدعم بالمصادر العلمية الموثقة و المواقع التي موجودة في هذا البحث هي أقدم مواقع للبشر في العالم و تسبق فيها آسيا و أوروبا و الأمريكتين الشمالية و الجنوبية و أستراليا و لا يوازيه قدماً إلا منطقة جنوب شرق إفريقيا .
_________________________________________________

* كهف العرف في تعز اليمنية نموذج ( 1 ) : -

العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى :

في كهف العرف في تعز اليمنية المواد الأثرية التي عثر عليها في تعز و التي تتمثل في الصناعات الحجرية من فترة العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى مرحلة الأولدوانية القديمة مرحلة أولدوان أو أولدواي ( بالإنجليزية : Oldowan أو Olduway ) تعد حضارة أولدواي أقدم ما يعرف من الحضارة الإنسانية في العالم حيث كان الإنسان الأول يستخدم أدوات حجرية بسيطة و كذلك الفترة الأشولية العصر الحجري الأوسط و العصر الحجري الحديث و تظهر أيضاً أن الأدوات الحجرية الأقدم زمناً في مجموعات تعز و مجموعات مشابهة لبعض الأدوات الحجرية الأشولية و ثقافة أولدوان في شرق إفريقيا في تنزانيا و كينيا و إثيوبيا و هي أدوات صنعت بشطف بعض الرقائق من جانب واحد للحصول على حافة أو طرف حاد بواسطة حجرة أخرى ثم تطور صناعتها بشطف الرقائق من الجانبين ذا النوع من صناعات الأدوات البدائية بل أيضاً تطابق بعض الأدوات الأشولية التي أنتشرت إلى مناطق عديدة في إقليم تعز و مرتفعات الهضبة الغربية اليمنية ( منطقة خولان ) ( Bulgarelli 1990 ) و هضبة حضرموت من ناحية أخرى ( Amirkhanov 2008, 1991, 1994; Van Beek et al. 1963; Caton-Thompson and Gardner 1939 ) و كان قد عثر في السهول الداخلية للإقليم على عدد قليل من الأدوات الحجرية أقدم زمنا من حيث التصفيف و التي تعود إلى العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى كما عثر في بعض هذه المواقع على أدوات حجرية أخرى صغيرة الحجم لكنها كانت أحدث زمنا الأدوات الأقدم غطيت بغشاء البلى بكثافة بينما الأدوات الحديثة غطيت بغشاء بلى أقل تطوراً يتأرجح بين أصفر باهت إلى فاتح اللون فالمواقع التي عثر عليها في كل من إقليم تعز و وادي حضرموت وجدت ممثلة لمختلف مراحل فترة ما قبل التاريخ و الفترة التاريخية القديمة فأظهرت لنا بشكل جلي دور " إقليم تعز " كأحد أقدم مناطق السكنى البشرية في العالم منذ بداية فترة العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى و كمعبر بري يسلكه المهاجرون من و إلى إفريقيا و هنا يجب علينا أن نشير إلى أنه في ضوء المعطيات الأثرية فإن المواقع الأثرية التي عثر عليها في إقليم تعز اليمنية هي مواقع ممثلة للفترة التي تنتمي إليها ثقافة أولدوان في شرق إفريقيا و هم متعاصرتين و ترجع إلى ( العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى 2.000.000 – 1.600.000 ميلون سنة ) " من مليون و ستمائة ألف سنة إلى مليونين سنة " و أن بعض المواقع الأثرية الأخرى في الإقليم تعود إلى فترات تاريخية متأخرة خصوصاً و أنها إحتوت على صناعات حجرية أرخت للفترات الأشولية المتأخرة و أخرى للعصور الحجرية القديمة و الحديثة و العصور البرونزية .
_________________________________________________

* شعيب دحضة في نجران اليمنية نموذج ( 2 ) : -

العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى :

في شعيب دحضة من نجران اليمنية المواد الأثرية التي عثر عليها في غرب نجران في منطقة شعيب دحضة و التي تتمثل في الصناعات الحجرية من فترة العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى مرحلة الأولدوانية القديمة و تمثلت أدواتها بإستخدام حجر الكوارتز في صناعة أدواته التي كانت بدائية و  بالقواطع الحجرية الكبيرة الحجم و المكاشط و الشفرات و المطارق و الأدوات ذات الوجهين البدائية و أدوات شبه كروية في شكلها و يرجع تاريخها إلى ( العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى  1.800.000 – 1.200.000 مليون سنة ) " من مليون و مائتي ألف سنة إلى مليون و ثمنامائة ألف سنة " و عُثر على موقع آخر قريب منه على ضفاف وادي تثليث بين محافظتي وادي الدواسر و تثليث و أرخت مواده الأثرية بواسطة العالم الآثري الشهير يوريس زارينس بمليون و نصف المليون سنة ( العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى 1.500.000 مليون سنة ) ثم موقعي المنخلي و المندفن في الربع الخالي حيث عثر عن بعض القواطع و الأدوات ثنائية الوجه و متعددة السطوح التي ترجع إلى العصر الحجري الحديث و أيضا من أهم المواقع في العصر الحجري القديم الأوسط تلك التي وجدت في " عرق البير " في الربع الخالي و بئر حما و تركزت حول المرتفعات المطلة على الوديان و تميزت أدوات هذه المرحلة بالدقة مثل المثاقب و المسننات و المكاشط ذات الإتصال المستعرضة و الطرفية كما أمكن التعرف على العديد من المواقع الأخرى تنتشر بين منطقة بئر حما و يدمه و وادي تثليث و جنوب ظهران الجنوب تمثل مواقع العصر الحجري القديم الأشولي المبكر و الموستيري التي إستمرت حتى 10.000 عشرة ألف سنة قبل الميلاد و تلتها المرحلة المعروفة بالعصر الحجري الحديث و المنشآت الحجرية تعد في منطقة بئر حما من أبرز الأماكن التي شهدت فترة إستيطان على نطاق واسع في العصر الحجري الحديث من ( 4000 - 5000 قبل الميلاد ) و الدلائل فيها كثيرة و منها منشآت لمواقد حجرية و منشآت مستطيلة و نصف دائرة و منشآت حجرية مخروطية الشكل كما تكثر الرسوم الصخرية التي أمدتنا بالكثير من المعلومات عن الملابس و أدوات الزينة و الأسلحة و المواقد الحرية و الأحواض و تشير الأدلة المستمدة من النقوش السبئية المبكرة إلى أن نجران حظيت بأهمية كبيرة بحلول منتصف الألف الأول ق.م بعد أن فتحها السبئيون و أن إسم نجران أو " نجرن " كان يطق آنذاك على المنطقة و عاصمتها ( رجمت ) .
_________________________________________________

* كهف القزة في حضرموت اليمنية نموذج ( 3 ) : -

العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى :

في كهف القزة في حضرموت اليمنية إكتشف موقع الكهف عام 1984 م أثناء أعمال المسح الأثري الذي أجرته البعثة الروسية – اليمنية المشتركة و خلال الأعوام 1984 – 1986 حفرت البعثة الأثرية و الجيولوجية خندق داخل بوابة الكهف و خارجها بطول 19.5 م و عرض 2 م و عمق و صل إلى حوالي 14.5 م و قد إستخدم طريقة حفر المدرج في حفر الخندق أسفرت عن الكشف عن 13 طبقة متناضدة بإنتظام تكونت أثناء فترات السكنى بداخله عدا الطبقة العليا (A) التي كانت قد تكونت بنتيجة عمليات التعرية الطبيعية داخل الكهف و كان قد وجد جميع الطبقات التالية لهذه الطبقة (A) سليمة فهي لم تكن قد تعرضت في الماضي للدمار و قد عثر بداخل هذه الطبقات على أدوات حجرية بلغ مجموعها حوالي 975 أداة حجرية و قد أظهرت التنقيبات المتناضدة في الكهف أن 12 طبقة من مجموع الطبقات الـ 13 إحتوت على أدوات حجرية أرخت إلى فترة العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى مرحلة الأولدوانية القديمة و أرخ أقدم هذه المجموعات من الأدوات الحجرية إلى ( العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى  1.500.000 – 1.100.000 مليون سنة ) " من مليون و مية ألف سنة إلى مليون و نصف سنة " كما عثر على بقايا مواقد على عمق 3 م و 9 م من مستوى الطبقة السطحية في الكهف و تتكون مجموعات الأدوات الحجرية هذه من الأدوات الحصوية و الفأس اليدوي و نويات و أدوات ثنائية و أحادية الشطف و مثاقب و مكاشط جانبية و مكاشط مستدقة الرأس و رقائق و أدوات مسننة و سكاكين و في رأي العلماء أن هذه الأدوات الحجرية التي جمعت من طبقات الـ 12 هي مجموعات أساسية ممثلة لثقافة " أولدوان السحيقة " في اليمن وقد وجد العلماء أن الأدوات من المستوى الأسفل في الكهف هي من نوع الأدوات الحصوية التي أفادت في إعادة تاريخ السكن في الكهف إلى فترة " أولدوان الأقدم " و تم توثيق هذه الصناعات الحجرية من كهف " القزة " على أنها من فترة " ما قبل الأشولية " " و الفترة الأشولية المبكرة " و فترة " أولدوان القديمة " و كان العلماء الذين تولوا التنقيب في الكهف و كذلك تليل المواد و الأدوات التي تم جمعها أثناء التنقيبات قد إستخدموا الطرق العلمية المتاحة لتحديد عمر الطبقات المتناضدة التي تم التنقيب فيها منها طريقة " Palaeomagnetic " التي إستخدمت في دراسة البقايا المغناطيسية في الصخور و طريقة " Uranium-thorium " التي إستخدمت لتحليل العينات التي جمعت من هذه الطبقات و تحديد تاريخها السحيق .
_________________________________________________

* جزيرة سقطرى اليمنية نموذج ( 4 ) : -

العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى :

في جزيرة سقطرى اليمنية الحفريات التي بدأتها البعثة الأثرية الروسية في اليمن عام 1983 م و التي أسفرت خلال موسمي العمل الميداني في 2008 و 2009 عن إكتشاف ملتقطات و آثار غير متوقعه و غير عادية إطلاقا فقد عثرت البعثة في جزيرة سقطرى على آثار تعود إلى أقدم عهد في التاريخ البشري و هو مليون و أربعمائة ألف سنة و هو منذ العصر الحجري المبكر المسمى بدهر الأولدوفاي ( نسبة إلى كهف أولدوفاي في تنزانيا ) هذا الدهر يوافق فيما يخص قارة إفريقيا و الشرق الأوسط إطارا زمنيا يقع ما بين مليونين و خمسمائة ألف عام و مليون و أربعمائة ألف عام قبل تاريخنا الحاضر آثار مثل هذا الزمن السحيق نادر ما يصادف العثور عليها خارج حدود إفريقيا غير في اليمن فقط و يرجع تاريخها إلى ( العصر الحجري القديم الأسفل الأدنى  1.400.000 مليون سنة ) " مليون و أربعمائة ألف سنة " و هذا النوع من المواقع و الأماكن الأثرية يعد على أصابع اليد و لذا يعتبر إكتشاف منطقة جديدة لمستوطنات عصر الأولدوفاي أمرا بالغ الأهمية في علم آثار الإنسان القديم و لا بد أن يثير إكتشاف تلك الآثار و المعثورات و الملتقطات في مواقع حفريات المتحجرات في جزيرة سقطرى بالذات إهتماما علميا خصوصيا .
_____________________________________________________

المصادر : -

- the multilayer site of Oldowan in South Arabia Amirkhanov : The Cave Al-Guza

- https://www.academia.edu/20432429/Cave_Al-Guza._The_multilayer_site_of_Oldowan_in_South_Arabia

- http://www.alwatan.com.sa/Culture/News_Detail.aspx?ArticleID=276389&CategoryID=7&utm_campaign=nabdapp.com&utm_medium=nabdapp.com&utm_source=nabdapp.com

- كتاب تعز عبر العصور

- البعثة اليمنية الروسية المشتركة

- كتاب سقطرى جزيرة الأساطير 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق